قائد الثورة الاسلامية: واجبنا أن ندافع عن صمود سوريا

أكد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي خلال استقباله وزير الأوقاف السوري محمد عبد الستار السيد ظهر اليوم على دعم ايران لصمود سوريا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن قائد الثورة الاسلامية آية  الله العظمى السيد علي الخامنئي استقبل ظهر اليوم وزير الأوقاف السوري محمد عبد الستار السيد ووفد ديني مرافق له ظهر اليوم الخميس، مؤكداً  على أن سوريا تقع اليوم في خط الدفاع الأول ويتوجب علينا الدفاع عنها، مشيراً إلى أن الرئيس السوري بشار الأسد أبرز كشخصية مكافحة مقاومة ولم يظهر عليه التردد والشك وهذا الأمر مهم جداً بالنسبة للشعب. 

وأضاف قائد الثورة أن الشعوب المسلمة تعيش اليوم حياة الذل وهي ليس بذليلة، لكن قياداتهم جعلت من حياتهم ذليلة. مضيفاً أن الشعب الذي يشعر قادته بعزة أنفسهم وعزة الاسلام، سيكون له العزة ولا يمكن للعدو أن يهزمه.

وأردف آية الله العظمى السيد علي الخامنئي أن الثورة الاسلامية تتدخل الآن عقدها الأربعين، وجميع القوى العظمى كانت منذ اليوم الأول ضدها وشكلوا تحالفات ضدها، امريكا والسوفييت والناتو والقوى الرجعية العربية والاقليمية، لكن الثورة لم تهزم. موضحاً أن معنى ذلك يتجلى في البداية بأنه ليس كل ما تريده القوى العظمى سيتحقق بالضرورة.

وأضاف قائد الثورة أن هذه القضية تنهض بوعي الشعوب، وهذه المعرفة تمنحهم القوى والأمل. قائلاً:  اذا تعاوننا نحن وأنتم وبقية عناصر المقاومة في المنطقة سيصبح قرارنا حازم، ولا يمكن للأعداء أن يقوموا بأي حركة ضدنا. /انتهى/.

رمز الخبر 1881704

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =