الرئيس روحاني : من خلال التشجير يمكن معالجةمشكلة العواصف الترابية

اكد رئيس الجمهورية "حسن روحاني" انه يمكن معالجة مشكلة العواصف الترابية في البلاد من خلال القيام بعملية التشجير، داعيا الى تشجيع المزارعين على غرس الاشجار.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس روحاني قال في مراسم افتتاح مشروع 1200 هكتار من الحزام الاخضر حول طهران اليوم الثلاثاء: ان من اولويات الحكومة، التشجير والحفاظ على المراعي والغابات وتطويرها.
واضاف: ان قضية التصحر وتدمير الغابات تشكل خطرا لمستقبل البلاد، لذا نأمل من وزارة الجهاد الزراعي تكثيف الجهود في مجال زراعة الاشجار الخشبية، وتشجيع المزارعين في هذا المجال  لانه سيحقق لهم عوائد جيدة ويحل قسما من مشاكل البلاد.
وتابع رئيس الجمهورية قائلا: من جهة اخرى فانه عن طريق غرس الشتلات بامكاننا معالجة العديد من المشاكل مثل العوصال الترابية.
واعرب الرئيس روحاني عن أمله في ايلاء اهتمام اكبر بموضوع التشجير لدورها في احياء الطبيعة وسلامة المجتمع ، داعيا الجميع الى المشاركة بكل طاقاتهم وامكانياتهم في هذا المجال.
وثمن رئيس الجمهورية جهود وزارة الجهاد الزراعي والبلديات وخاصة بلدية طهران في انشاء الحزام الاخضر في اطراف العاصمة طهران، مضيفا: ان تنفيذ هذا المشروع يتميز بأهمية كبيرة، وهو عامل مؤثر جدا بالنسبة للبيئة والحيلولة دون التوسعة المفرطة لمدينة طهران.
وتابع قائلا: ان بلدية طهران نجحت خلال العام الحالي (العام الايراني ينتهي في 20 مارس آذار 2018) في تخصيص 1200 هكتار من الاراضي للغطاء الحرجي، معربا عن أمله في زيارة مساحة الاراضي المزروعة بالاشجار من اجل المحافظة على المراعي والغابات والتعويض عن الاضرار التي لحقت بهما خلال السنوات الماضية./انتهى/

    

رمز الخبر 1881857

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 9 =