أول تعليق لحكومة روحاني على صعود قيمة الدولار أمام العملة الإيرانية

قال رئيس منظمة التخطيط والموازنة "محمد باقر نوبخت" أن التغييرات التي شهدتها العملات الأجنبية في الأيام الأخيرة كانت ضد رغبات الحكومة، مؤكدا ان إدارة روحاني سوف تعيد الاستقرار الى سوق صرف العملات الأجنبية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الحكومة الإيرانية علقت للمرة الأولى بعد الاضطرابات التي شهدتها سوق الصرف الاجنبي على استمرار صعود سعر الدولار أمام العملة المحلية الايرانية حيث أكد رئيس منظمة التخطيط والموازنة محمد باقر نوبخت ان الحكومة سوف تلجأ إلى كافة الإمكانيات في البلاد لكي تعيد الاستقرار الى سوق صرف العملات الاجنبية.

وأضاف" في العام الايراني المنصرم كان سوق العملات ايجابيا وإن كان قد شهد حالات من عدم الاستقرار في النصف الثاني من العام إلا إنه وكلما شهدت هذه الحالة استطعنا أن نعيده إلى حالة من التوازن والاستقرار".

يذكر أن سوق الصرف الأجنبي في ايران يشهد حالة من عدم الاستقرار هذه الأيام حيث شهدت العملة الايرانية تراجعا ملحوظا أمام عملتي الدولار واليورو ليصل الدولار في آخر التصريفات إلى 54680 ريالا فيما تخطى اليورو الـ 65750 ريالا ايرانيا وهذه حالة غير مسبوقة في تاريخ النقد الايراني./انتهى/

رمز الخبر 1882721

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =