الارهابيون بريف حمص يدمرون كافة المقرات قبل تسليم الأسلحة الثقيلة

اعلن الإعلام الحربي السوري، إن المجموعات الارهابية المسلحة في منطقة الحولة بريف حمص أحرقت ودمرت كافة المقرات والمواقع والآليات والسيارات التابعة لها قبل تسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة

واستمرت يوم الجمعة عملية تسليم المجموعات الارهابية المسلحة السلاح الثقيل والمتوسط للجيش السوري تنفيذا للاتفاق الذي تم التوصل إليه في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي والقاضي بإخراج الارهابيين وعوائلهم نحو إدلب وجرابلس وعودة جميع مؤسسات الدولة إليها.

وأفادت وكالة سانا بأنه تم تجميع كميات هائلة من الأسلحة والذخائر في مدينة الرستن تشمل رشاشات متوسطة وثقيلة ومدافع متنوعة وقد تم تسليمها للجيش السوري قرب معبر الدار الكبيرة.

وتم يوم الثلاثاء الماضي التوصل إلى اتفاق في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي يقضى بإخراج جميع المسلحين الرافضين للتسوية مع عائلاتهم إلى جرابلس وإدلب خلال 3 أيام بعد تسليم السلاح الثقيل والمتوسط والعتاد والذخائر وتسوية أوضاع المسلحين الراغبين بالتسوية ودخول الجيش السوري إلى المنطقة وعودة جميع مؤسسات ودوائر الدولة إليها./انتهى/


 

رمز الخبر 1883551

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 2 =