العثور على مستودعات أسلحة غربية في حمص السورية

عثر ممثلو مركز المصالحة الروسي في سوريا والعسكريون السوريون في المناطق الشرقية لمحافظة حمص المحررة من المسلحين، على مستودعات أسلحة مصنوعة في دول أعضاء في حلف الناتو.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن وكالات أن المتحدث باسم مركز المصالحة الروسي، أندريه نيكيبيلوف، كشف اليوم الاثنين عن العثور على ورشات سرية لإنتاج العبوات الناسفة، وأنفاق تحت الأرض تضم مجمعات طبية وخلايا الرهائن، في ريف مدينة حمص. حيث يواصل المهندسون العسكريون عملية إزالة لألغام في التجمعات السكنية في المحافظة.

وأوضح المتحدث باسم المركز أن هذه الاسلحة كشفت وبالتحديد في نقطة المراقبة كانت تابعة لجبهة النصرة الإرهابية.  حيث يمكن مشاهدة الكثير من أقنعة الغاز والأسلحة الأجنبية الصنع وخاصة صاروخ Toy-2

وكان الجيش السوري ضبط الشهر الماضي في مدينة الضمير شمال شرقي دمشق نحو 10 آلاف وحدة من الأسلحة، صنع معظمها في بلدان حلف الناتو. وقبل ذلك عثرت القوات الحكومة على مستودعات غاز الكلور وقنابل دخانية مصنوعة في بريطانيا وألمانيا.

ويستخدم الصاروخ "Toy-2" المضاد للدبابات الجيش الأمريكي منذ السبعينات من القرن الماضي، ويعد من أكثر الصواريخ المضادة للدبابات انتشارا في العالم. /انتهى/.

رمز الخبر 1884075

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =