شروط لجنة الأمن القومي للموافقة على انضمام إيران إلى اتفاقية (TFC)

شددت لجنة الأمن القومي عدة شروط ضمن مصادقتها على مشروع قرار انضمام إيران إلى اتفاقية مكافحة تمويل الإرهاب (TFC) أهمها أن هذا الانضمام لا يعني الاعتراف بالكيان الصهيوني أو إقامة علاقات معه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن  لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي صادقت على مشروع قرار انضمام ايران إلى اتفاقية مكافحة تمويل الارهاب،  وذلك من خلال 8 شروط وضعتها الجمهورية الاسلامية في هذا الخصوص.

واشار مشروع القرار الى ان رئيس الجمهورية سيوقع على هذا القانون بعد أن تعلن مجموعة العمل المالية الخاصة (FATF) أنها ستشطب اسم ايران من القائمة السوداء.

وتتضمن هذه الشروط في البند الثاني تحفظ الجمهورية الاسلامية الايرانية على تعريف العمل الإرهابي، مؤكدةً انطلاقها من رعاية حقوق الانسان واتفاقية 1990 لمنظمة التعاون الاسلامي والقرارين 2625 و 1514 الصادرين عن الأمم المتحدة، بعدم اعتبار المقاومة المشروعة عملاً إرهابياً.

وأضاف مشروع القرار أن الجمهورية الاسلامية الايرانية توافق على البند الخامس من المادة التاسعة للجنة الدولية للصليب الأحمر في إطار قوانين حقوق الانسان.

وأكدت اللجنة في شروطها على أن ايران غير ملزمة برعاية إي قانون يتعارض مع الاحكام الاسلامية.

وشدت اللجنة على أن انضمامها لاتفاقية مكافحة تمويل الإرهاب (TFC) لا يعني الاعتراف أو إقامة علاقات مع الكيان الصهيوني. /انتهى/.

رمز الخبر 1884373

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =