"الأونروا" تفصل ما يقارب الف موظف في قطاع غزة

نفذت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا قرارها بفصل ما يقارب 1000 موظف من برامج الطوارئ لديها، وأرسلت كتبا رسمية تفيد بإنهاء خدمات هؤلاء الموظفين في قطاع غزة.

وأكد رئيس اتحاد الموظفين العرب في الأونروا أمير المسحال لـ"معا" أن "إدارة الوكالة وجهت 125 رسالة لفصل تام لموظفين دائمين يعملون منذ سنوات في الأونروا و580 من الموظفين الذي يعملون منذ أكثر من 20 عاما بنظام العمل الجزئي وبراتب جزئي حتى نهاية العام والجزء الأخير وحوالي 280 موظف استمرار العمل حتى نهاية العام".

وذكرت وكالة الأناضول أن الأونروا" أبلغت نحو 113 موظفا يعملون في برنامج تشغيل يعرف باسم "الطوارئ" أنها لن تجدد عقود عملهم "المؤقتة"، التي ستنتهي شهر تموز الجاري.

وقال المسحال: "تجاهلت إدارة الوكالة كل الوساطات والحلول العقلانية ضاربة بجهود الحكومة والاتحادات عرض الحائط، ومنفذة قرارها ومعلنة الحرب على ألف أسرة مهددة بإنهاء عملها نهاية العام".

رمز الخبر 1886087

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 4 =