إنتاج أدوية ايرانية على يد شركتين معرفيتين في أفريقيا

أبرمت شركتان معرفيتان ايرانيتان صفقتين لتشغيل خطوط انتاج ادوية عشبية بشرية وبيطرية في أوغندا وكينيا شرقي أفريقيا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن مساعد الرئيس الايراني في شؤون العلوم والتكنولوجيا "سورنا ستاري" توجه قبل 10 ايام على رأس وفد يتشكل من 70 شخصا من مدراء 45 شركة معرفية وناشطة بمجال التكنولوجيا وممثلين من وزارات الخارجية والعلوم والصحة وغيرهم من المسؤولين والمعنيين، الى أوغندا وكينيا الواقعتين شرقي أفريقيا.

وكانت هذه الزيارة في إطار توسيع نطاق تصدير منتجات الشركات المعرفية الايرانية. وفي هذا السياق أجرت وكالة مهر للأنباء مقابلة خاصة مع المدير التنفيذي للشركة المعرفية الناتجة للأدوية العشبية الدكتور "حبيب الله ذبيحي"، حيث تحدث عن مذكرة التفاهم أبرمت خلال هذه الزيارة قائلا: قد عقدنا مذكرتين تفاهم في مجال أنتاج الادوية العشبية مع كل من أوغندا بقيمة خمسة ملايين دولار وكينا بقيمة مليوني دولار.

وأضاف أنه من المقرر أن يتم تشغيل خمسة خطوط انتاجية لخمسة أنواع من الادوية في هذين البلدين، حيث سيتم تشغيل ثلاثة خطوط منتجة لمراهم ومضغوطات وشرابات عشبية الى جانب خطين لإنتاج أدوية بيطرية.

وأوضح الاخير أن الصفقة تشيرالى أن الموارد الاولية لإنتاج هذه الادوية ستُوفر لمدة 10 سنوات من ايران وتنقل الى البلدين أوغدا وكينا، بينما عملية انتاج العقارات وتعليبها ستتم على يد شركتين معرفيتين ايرانيتين بشكل مشترك في البلدين المذكورين، كما اضاف أنه من المقرر أن تنقل تقانة الإنتاج الى البلدين بعد مضي عامين من تشغيل الخطوط الإنتاجية.

وأشار ذبيحي الى أن هذه الصفقة من شأنها أن توفر فرص عمل وفيرة على مستوى الزراعة في داخل ايران عبر توفير الموارد الاولية لخطوط الانتاج لمدة 10 أعوام، إضافة الى فتح مجال كبير بأسواق كينيا وأوغندا.

وأكد أن هذه الصفقة ستوضي بتوفير فرص عمل لـ150 حتى 200 مزارع، بقيمة 20 حتى 30 مليون دولار سنويا.

وفي الحديث عن نوعية العقارات التي ستنتج قال ذبيحي أن مسكنات الآلام وأدوية الجهاز الهضمي وأدوية تعزيز القوة الجنسية وأدوية مكافحة علامات تقدم السن وأدوية تعزيز الجهاز المناعي وغيرها ستنتج في أطار مضغوطات ضمن الخطوط الانتاجية المذكورة، كما سيتم انتاج مراهم لعلاج قرحة الفراش وجروح مرضى السكري والحروقات وآلام المفاصل وحروق الشمس والبواسير وحروق البول لدى الأطفال ومضادات حب الشباب ومضادات البقع والشوائب وغيرها.

وأضاف المدير التنفيذي للشركة المعرفية المنتجة للأدوية العشبية أنه من المقرر أن نستهل الانتاج التجريبي خلال الاشهر الثلاثة القادمة، كما سيتم ارسال المكائن والاجهزة الخاصة بخطوط الانتاج خلال الشهر المقبل الى كينيا وأوغندا، مشيرا أنه قبل حلول العام الميلادي الجديد ستبدأ عملية انتاج الادوية الايرانية في أوغندا و كينيا.

هذا وختاما لقوله قال ذبيحي سيتواجد اربعة من المتخصصين الايرانيين من الشركتين المعرفيتين في معامل الانتاج في البلدين المذكورين من أجل الاشراف على عملية الانتاج، كما أشار الى وجود تعاون كبير بين الجانب الايراني ووزارات الصحة والزراعة والصناعة في أوغندا وكينيا لنقل تقانة الانتاج الى افريقيا./انتهى/

رمز الخبر 1888713

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 6 =