الرئيس البوليفي: الولايات المتحدة عدو للسلام وحقوق الإنسان

قال الرئيس البوليفي، إيفو موراليس، بأن الولايات المتحدة، باتت تشكل تهديدا للعالم وذلك على خلفية عزمها الانسحاب من معاهدة الحد من الصواريخ النووية متوسطة وقصيرة المدى، التي أبرمتها مع موسكو خلال الحرب الباردة.

كتب موراليس في مدونة صغيرة على صفحته على"تويتر": "ترامب يهدد بإرسال قوات إلى الحدود مع المكسيك ضد الآلاف من المهاجرين من أمريكا الوسطى، ويعلن الانسحاب من الاتفاق مع روسيا بشأن معاهدة التخلص من الصواريخ النووية متوسطة وقصيرة المدى. الولايات المتحدة، عدو للسلام وحقوق الإنسان".

يذكر أن معاهدة الحد من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى ("معاهدة القوات النووية المتوسطة"، "أي إن إف")، تم التوقيع عليها بين كل من الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد السوفياتي في العام 1987./انتهد/

رمز الخبر 1888980

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 8 =