إغلاق العديد من الإدارات الفدرالية الاميركية وترامب يأمل ألا يستمر طويلاً

أغلق العديد من الإدارات ​الفدرالية​ في الولايات المتحدة في وقت مبكر من السبت بعد إرجاء ​الكونغرس​ مداولاته بشأن مشروع قانون الاتفاق وتلبية طلب الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ الحصول على أ/وال لبناء جدار على الحدود.

وكان ​مجلس النواب الأميركي​ ارجأ إلى السبت التصويت على مشروع قانون إنفاق قصير الأجل للحؤول دون إغلاق عشرات الإدارات الفدرالية، ما يعني أنّ إغلاق هذه الإدارات بات أمراً لا مفرّ منه اعتباراً من منتصف ليل الجمعة بسبب الخلاف بين ​البيت الأبيض​ والكونغرس حول الجدار الحدودي.

وللحؤول دون هذا "الإغلاق" كان يفترض بمجلسي النواب والشيوخ أن يتوصّلا مع البيت الأبيض إلى اتّفاق قبل منتصف الليل لرفع سقف ​الموازنة​ الفدرالية. ولكنّ المفاوضات التي استمرت حتى اللحظات الأخيرة باءت بالفشل بسبب رفض المشرّعين الديموقراطيين الموافقة على مشروع الرئيس دونالد ترامب بناء جدار على الحدود مع ​المكسيك​، وبالتالي فإنّ عشرات الإدارات الفدرالية لن تتمكن من فتح أبوابها السبت كما أنّ موظفيها وهم بمئات الآلاف سيضطرون لأخذ إجازة غير مدفوعة الأجر.

وفي سياق متصل أعرب الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ مساء الجمعة في شريط فيديو نشره على حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي، عن أمله في "أن لا يستمرّ طويلاً" إغلاق الإدارات ​الفدرالية​ الذي سيبدأ منتصف ليل جمعة-السبت./انتهى/ 

رمز الخبر 1890671

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 10 =