البرلمان الايراني يرد بالمثل على الاجراء الاميركي ضد الحرس

صادق البرلمان الايراني بأغلبية ساحقة على مشروع قانون ضد الاجراء الاميركي المعادي للحرس الثوري والمتمثل في ادراج الحرس الثوري في قائمة المنظمات الارهابية.

ووافق على الخطوط العريضة لمشروع القرار المذكور، 204 نواب مقابل معارضة اثنين وعدم وجود صوت ممتنع من مجموع 256 نائبا حاضرا في الجلسة البرلمانية التي عقدت عصر اليوم الثلاثاء.

ومن المقرر ان يبحث نواب البرلمان الايراني، تفاصيل المشروع في الجلسات القادمة.

وجاء في مشروع القرار، من أجل مواجهة قرارات واجراءات الولايات المتحدة الاميركية لتقويض السلام والاستقرار على الصعيدين الاقليمي والدولي، وبما أن هذا النظام يتعارض مع مبادئ القانون الدولي واعلن ان قوات حرس الثورة الاسلامية الذي يعتبر وفقا للمادة 150 من الدستور هو أحد أركان سيادة ايران الدفاعية، منظمة ارهابية اجنبية، فان بموجب هذا القانون تعتبر قوات القيادة المركزية الاميركية (سنتكوم) والمنظمات والجماعات التابعة لها، قوات ارهابية، وأي نوع من المساعدة بما في ذلك الدعم العسكري والاستخباراتي والمالي والتقني والتربوي والخدمي واللوجستي لهذه القوات، يعتبر مساهمة في الأعمال الإرهابية.

واوضح مشروع القرار، انه يتعين على حكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية أن تتصرف وفقا للقانون في إطار قرارات المجلس الأعلى للأمن القومي ضد الأعمال الإرهابية للقوات الأميركية التي تعرض مصالح جمهورية إيران الإسلامية للخطر، وتقوم باتخاذ اجراءات متبادلة وحاسمة وفقا لهذا القانون.

واضاف: يتعين على حكومة الجمهورية الإسلامية الايرانية والقوات المسلحة اتخاذ التدابير الاحترازية والدفاعية في الوقت المناسب بطريقة لا تستطيع فيها القوات الأميركية استخدام أي امكانية ضد مصالح جمهورية الاسلامية الايرانية./انتهى/

رمز الخبر 1893875

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =