موسكو: واشنطن تبحث عن سبب للحرب في منطقة الخليج الفارسي

أعلنت الناطقة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن موسكو قلقة من نمو إمكانات النزاع في منطقة الخليج (الفارسي) وهناك شعور بأن الولايات المتحدة تبحث عن سبب للحرب.

وقالت الناطقة: "“نحن بقلق نلاحظ نمو احتمال حدوث نزاع في منطقة الخليج (الفارسي)  والأحداث تتطور حقًا نحو نقطة خطيرة محفوفة بمخاطر الاصطدام العسكري على نطاق واسع".

وأضافت: "من حيث المبدأ، هناك شعور بأن واشنطن تبحث ببساطة عن سبب لتفاقم الوضع ومواصلة الخطاب العدواني ضد إيران، والانتقال إلى مرحلة ساخنة من النزاع".

وكانت متحدثة باسم الحكومة الألمانية، قالت أمس الأربعاء، إن برلين لم تعرض الانضمام إلى مهمة بحرية تقودها الولايات المتحدة في مضيق هرمز إذ ترغب في تهدئة التوتر مع إيران.

وكانت السفارة الأمريكية في برلين ذكرت يوم الثلاثاء الماضي أن الولايات المتحدة طلبت رسميا من ألمانيا الانضمام إلى فرنسا وبريطانيا في مهمة لتأمين المضيق الذي يمر منه نحو خمس إنتاج النفط العالمي.

ونقلت وكالة "رويترز" عن أولريكه ديمر المتحدثة باسم الحكومة الألمانية في مؤتمر صحفي في برلين بعد اجتماع للحكومة قولها "الحكومة متحفظة حيال المقترح الأمريكي الملموس ولذلك لم تقدم عرضا".

وقالت ديمر "من المهم بالنسبة لنا السير في طريق الدبلوماسية... والسعي لمحادثات مع إيران منعا للتصعيد والعمل نحو استمرار الاتفاق النووي... المشاركة في مهمة بقيادة الولايات المتحدة قد تجعل هذا الأمر صعبا".

سبوتنيك

رمز الخبر 1896778

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =