ظريف: معاهدة "أضنا" هي الحل الامثل للأزمة السورية التركية

أجرى وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية، مساء البارحة، مكالمة هاتفية مع نظيره التركي، لمناقشة التطورات الاخيرة في الشمال السوري.

وافادت وكالة مهر للانباء، أن وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية "جواد ظريف" بحث خلال اتصال هاتفي مع نظيره التركي "جاووش أوغلو" التطورات الاخيرة في الشمال السوري.

واكد "أوغلو" على احترام سيادة الأراضي السورية وقال ان الاجراءات الأخيرة في الشمال السوري هي مؤقتة.

ومن جانبه عبر "ظريف" عن معارضته للحلول العسكرية، وعن أهمية احترام سيادة الأراضي السورية، واشار إلى ضرورة محاربة الإرهاب وإحلال الامن والأمان في سورية.

ورأى ظريف أن معاهدة "أضنا" هي الطريقة المثلى لإزالة التوتر بين سورية وتركيا. /انتهى/

رمز الخبر 1898382

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 15 =