روحاني: لا نسمح بالصاق تهمة تبييض الاموال للنظام المصرفي الايراني

أكد رئيس الجمهورية "حسن روحاني"، اليوم الأربعاء، أنه لا نسمح بإلصاق تهمة تبييض الاموال للنظام المصرفي الايراني، مبينا أن "مثل هذا الامر سيلحق الضرر بالبلاد".

واضاف الرئيس روحاني اليوم الاربعاء خلال جلسة الحكومة انه من الضروري بان لانسمح بالصاق تهمة تبييض الاموال للنظام المصرفي الايراني لان مثل هذا الامر سيلحق الضرر بالبلاد.

وقال ان الحكومة تتابع مكافحة الفساد بصورة حقيقية مضیفا ان ثلاثة لوائح تشمل الشفافية ومكافحة الفساد وتعارض المصالح تم صياغتها والمصادقة عليها معربا عن اعتقاده بانه طالما لم تكن الشفافية في البلاد فان بقية الامور ستكون لها طابعا استعراضيا في مسار مكافحة الفساد.

واكد على ضرورة العمل على تحقيق مصالح البلاد وتسهيل التبادل المالي والمصرفي في الاوساط الدولية والاتفاقيات والمعاهدات الدولية لان اطلاق الشعارات لاتحقق شيئا.

وشدد على ضرورة تسهيل علاقات البلاد مع العالم بحيث نتمكن من تصدير السلع والبضائع والدخول الى اسواق الدول.

وعلى اعتاب ذكرى رحيل الرسول الاكرم (ص) قال الرئيس روحاني ان الرسول الاعظم (ص) قدم ثقافة جديدة للمجتمع واوجد تطورا وثورة كبيرة في العالم.

 واشار الى المشاركة الملحمية للشعب الايراني في مسيرات اربعين الامام الحسين (ع) وقال ان هذه المسيرات هي تحرك جماعي حيث تسهم كثيرا في تعزيز الوحدة والتضامن بين الشعبين الايراني والعراقي فضلا عن انها تعتبر مبعث فخر للعالم الاسلامي.

واشار الرئيس روحاني الى مؤامرات الاعداء ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال ان الاعداء كانوا يتصورون بانهم يستطيعون القضاء على نظام ايران الاسلامية باستهداف خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) لكن الشعب الايراني هو اكثر يقظة ووعيا من ان ينخدع من قبل الاعداء.

وصرح انهم لا يزال يرسلون وسيرسلون الرسائل من اجل التفاوض مع ايران بيد ان الحكومة ستواصل مسيرتها بالعزة والشموخ مشيرا الى تحسين الظروف الاقتصادية للبلاد في هذا العام./انتهى/

رمز الخبر 1898738

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =