مجلس الشورى الاسلامي يعلن دعمه للحرس الثوري

اعلن النائب العضو في كتلة "الولائيون" احمد عليرضا بيكي عن دعم معظم نواب مجلس الشورى الاسلامي للحرس الثوري خلال الاجتماع المغلق بمشاركة اللواء سلامي، معتبرين أنه يشكل نقطة قوة لدى الجمهورية الاسلامية.

وصرح النائب في البرلمان الايراني احمد عليرضا بيكي لمراسلة وكالة مهر للأنباء، حول تفاصيل الاجتماع المغلق الذي شارك فيه القائد العام للحرس الثوري، صرح: اللواء سلامي قد تحدث بكل صراحة حول القضايا ما بعد استهداف قاعدة عين الاسد الامريكية في العراق.

ونقل بيكي عن اللواء سلامي قوله بأن البلاد كان في حالة حرب وكل مساعي الحرس الثوري كانت تتركز على التفوق الاستراتيجي كيلا تذهب الصواريخ البالستية هباءا وأن تصيب الاهداف بدقة عالية جدا وكيلا يتم استهداف العراقيين بالخطأ، لأن الإستهداف النقطي بهذه الصواريخ اصعب بكثير من الاستهداف عبر صواريخ الكروز.

وأضاف: قد اعلن القائد العام للحرس الثوري أن كل هذه المواضيع تسببت بظروف استثنائية للبلاد والقوات المسلحة، ما أدى الى الخطأ الكبير التي ارتكبتها المنظومات الردعية في استهداف الطائرة الاوكرانية.

وأضاف نقلا عن سلامي: هذا الخطأ قد تسبب بتلف كبير للغاية، لكن ذلك لا يعني غض النظر عن جميع التضحيات التي قدمها قادة الحرس الثوري طيلة حياتهم للدفاع عن البلاد والنكال بهم.

وقال ممثل مدينة تبريز في البرلمان: ان عدد النواب المحافظين وايضا ممثل كتلة "اميد" الاصلاحية النائب جهان آبادي القوا كلمة في هذه الجلسة وأبدى جهان آبادي مواقفا داعما للحرس الثوري، اعتبارا بأنه يشكل نقطة القوة لإيران.

وأضاف: غادر اللواء سلامي الاجتماع بكل عز واحترام وتقدير كنه له نواب المجلس./انتهى/.

رمز الخبر 1901200

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 2 =