الخارجية الايرانية تفند المزاعم الواهية لتقرير الحريات الدينية للخارجية الاميركية

وصف المتحدث باسم الخارجؤة الايرانية عباس موسوي المزاعم التؤ جاءت في التقرير السنوي للخاركية الايرانية عن الحريات الدينية ي العالم وخاصة وضع اليهود في ايران غير صحيحة ومرفوضة.

واشار عباس موسوي اليوم الخميس ، الى تقرير وزارة الخارجية الأمريكية السنوي حول الحريات الدينية بالعالم وقال ان هذا التقرير تضمن مزاعم واهية ولا اساس لها عن ايران ولاسيما وضع اليهود في البلاد والتي لاتصدق على اي من الاديان القانونية والرسمية في الجمهورية الاسلامية الايرانية ومرفوضة .

وأضاف المتحدث باسم والخارجية: ان الادارة الاميركية كررت وفي اطار تقريرها الجديد المزاعم الواهية وغير الموثقة حول وضع الحريات الدينية في الجمهورية الاسلامية الايرانية وان مضمون هذا التقرير يكشف غياب المعرفة والادراك الصحيح عن الوضع في ايران في هذا المجال ويظهر اعتماد التقرير في اعداده على معلومات ومصادر غير معتبره ومناوئة لايران.

ورفض موسوي الادعاءات البعيدة عن الواقع والمغرضة لهذا التقرير ، واعتبر نشره بأنه تدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى ، وشدد على أن مثل هذا الممارسات التدخلية من جانب الولايات المتحدة مدانة .

رمز الخبر 1903746

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =