وثائقي إيراني يفوز بجائزة مهرجان سيدني الدولي في أستراليا

فاز الفيلم الوثائقي الايراني القصير "الألم هو من نصيبي أنا" للمخرج فرشيد اخلاقي بجائزة مهرجان سيدني الدولي في استراليا.

وتمكن أخلاقي من اقتناص جائزة أفضل فيلم وثائقي بفيلمه "الألم هو من نصيبي أنا" وذلك من مهرجان سيدني الدولي في استراليا .

والفيلم هو مشهد طويل من حياة عجوز مدمنة على حبوب الهايتسكين المهدئة للألم.

وشارك الفيلم لحد الآن في أكثر من 30 مهرجان دولي، وتمكن فرشيد أخلاقي من الفوز بجوائز عديدة منها: مهرجان كميراميج لفنون التصوير ومهرجان لوس آنجلس الوثائقي ومهرجان أثينا السينمائي ومهرجان ويوبوينت البلجيكي ومهرجان بروكسل للأفلام المستقلة ومهرجان آنرو آبرو ومهرجان أمستردام للإفلام المستقلة./انتهى/

رمز الخبر 1903786

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =