سنرد بحزم على أي عرقلة أمريكية لسفننا النفطية

صرح وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد امير حاتمي بلهجة واضحة وصريحة بان ايران سترد بحزم على اي عرقلة من قبل اميركا لحركة ناقلات النفط الايرانية.

وقال العميد حاتمي في تصريح للصحفيين في ختام اجتماع الحكومة اليوم الاربعاء، ان اي عرقلة لناقلات النفط تعد خرقا للقرارات والامن الدولي، لذا يتوجب على المنظمات الدولية وكذلك الدول الحساسة تجاه القرارات وامن المياه الدولية ابداء رد الفعل تجاه هذه القضية حتما.

واكد بان اي عرقلة من جانب اميركا لحركة ناقلات النفط الايرانية ستواجه برد حازم من جانب ايران واضاف، ان هذا العمل يعد نوعا من القرصنة البحرية.

وتابع وزير الدفاع الايراني، بطبيعة الحال فان سياستنا واضحة تماما ونعلن بصراحة باننا لا نتحمل اي عرقلة (لناقلاتنا).

واضاف، ان الاميركيين والاخرين يعلمون تماما باننا سوف لن نتردد اطلاقا في الرد على مثل هذا الامر وان ازدادت العرقلات واستمرت فانهم سيواجهون ردا حازما. 

يذكر ان الاميركيين اطلقوا اخيرا تهديدات ضد السفن الايرانية اثر صادرات البنزين من قبل ايران الى فنزويلا. /انتهى/

رمز الخبر 1904288

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =