ندين ونستنكر تطاول صحيفة الشرق الأوسط السعودية على الرموز الدينية

وصف تنظيم مستقبل العدالة اليمني تطاول صحيفة الشرق الأوسط على علم من أعلام الأمة ومرجعية كبيرة من مراجعها بأنه جزء من الحرب التي تشنها المملكة من أجل تمزيق نسيج الأمة العربية والإسلامية.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان تنظيم مستقبل العدالة اليمني أدان تطاول صحيفة الشرق الاوسط على علم من اعلام الامة الإسلامية واصفاً إياه بانه صورة من صور الحرب التي تشنها المملكة من أجل تمزيق نسيج الأمة العربية والإسلامية. 

إليكم نص البيان:

النظام السعودي بكل مؤسساته وانحداره لم يعد خافيا على أحد فمن إنتاج الجماعات التكفيرية لتشويه  الإسلام المحمدي الأصيل إلى تغذية الفتن المذهبية  وتمويل الحروب الأمريكية في المنطقة إلى شن حرب عدوانية لتركيع شعب بأكمله على مرآى ومسمع من العالم. إن تطاول صحيفة الشرق الأوسط على علم من أعلام الأمة ومرجعية كبيرة من مراجعها هو جزء من هذه الحرب التي تشنها المملكة من أجل تمزيق نسيج الأمة العربية والإسلامية والذي كان سابقا عملا موساديا صهيونيا ولكنه اليوم أصبح سعوديا إسرائيليا 


إن هذه الصحيفة وعملها البائس لن يضر ولن يمس من مكانة ومقام سماحة آية الله العظمى السيد علي السيستاني بل سيزيد من مكانته في الشعب العراقي ويعيد التلاحم إلى جميع مكوناته لأن الكل بات يعرف ماهو هدف هذا الإعلام الفتنوي والداعي إلى بث الفرقة والفتنة بين مكونات الشعوب ومشاربها إننا في تنظيم مستقبل العدالة ندين ونستنكر هذا العمل المشين الخارج عن لياقة وأدبيات الصحافة والمنحرف عن قيم الإسلام الحنيف وندعو الأمة عموما والشعب العراقي خصوصا، إلى الوقوف ضد هذه الأعمال المسمومة والتنديد بها وعدم الانجرار وراء أهدافها التي تخدم العدو الصهيوني في وقت الأمة بأمس الحاجة إلى لم صفوفها وترتيبها في مواجهة الخطر الداهم والرامي إلى تصفية القضية الفلسطينية واجتثاث قيم الأمة الإسلامية ومقدساتها.

صادر عن تنظيم مستقبل العدالة 

/انتهى/

رمز الخبر 1905573

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 6 =