مسؤول برلماني: لجنة الأمن القومي بالمجلس تدرس الجوانب الأمنية لحادثة "نطنز"

كشف مسؤول برلماني إيراني، أن لجنة الأمن القومي بمجلس الشورى الإسلامي قامت بدراسة الجوانب الأمنية لحادثة منشأة "نطنز" النووية.

وقال أبو الفضل عمويي عن اجتماع لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي اليوم الثلاثاء ان هذه اللجنة وفي اطار اجتماعاتها للتحقيق في حادثة نطنز بحثت هذه القضية في اجتماع بحضور وزير الامن محمود علوي ومساعديه وكبار المسؤولين في قيادة الدفاع الجوي بالجيش وكبار مسؤولي قوى الامن الداخلي .

وأضاف المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية ان المسؤولين المعنيين قدموا في هذا الاجتماع تقريرًا عن مسؤولياتهم وشرحوا الجوانب الأمنية لحادثة نطنز واستمعوا الى اراء اعضاء اللجنة وأجابوا على أسئلتهم .

وتابع عمويي انه بحسب تقرير ضيوف الاجتماع، تم حتى الآن الحصول على نتائج مهمة في هذا الصدد ، وتجري دراسة أكثر تفصيلاً للأبعاد المختلفة لانفجار نطنز و مع الانتهاء من التحقيق الشامل والتقني في هذه المسألة، سيتم إبلاغ النتائج النهائية للمواطنين من خلال الوكالات ذات الصلة./انتهى/

رمز الخبر 1905601

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =