محاولة واشنطن لتفعيل آلية فض النزاع وقاحة تاريخية

اعتبر مندوب روسيا لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل اوليانوف ان محاولة واشنطن لتفعيل الية اسناب باك (فض النزاع) نظرا لخروجها من الاتفاق تعد وقاحة غير مسبوقة في تاريخ منظمة الامم المتحدة.

وغرد اوليانوف في حسابه على موقع "تويتر" الخميس  بأن هنالك مؤشرات لقيام اميركا يوم 20 اغسطس بمحاولة تفعيل آلية اسناباك (فض النزاع) واعادة الحظر الذي كان مفروضا على ايران من قبل منظمة الامم المتحدة.

واضاف: ان هذه الالية تم وضعها للصفقة النووية (الاتفاق النووي) وتم تاييدها بقرار مجلس الامن الدولي 2231 .

واوضح مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا، ان المشاركين في الاتفاق النووي فقط هم الذين يمكنهم تفعيل هذه الآلية وان اميركا تريد تقديم نفسها على انها مازالت عضوا في الاتفاق رغم قرار ترامب في 8 ايار 2018 للخروج من هذا الاتفاق الدولي ومساعيها الواسعة للحيلولة دون تنفيذه.

وقال، ان هذا الاجراء لا سابق له في تاريخ منظمة الامم المتدة. الوقاحة والتهور بلغا حدهما الاعلى.

رمز الخبر 1906818

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 1 =