احياء ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا في لبنان

أحيا قادة الفصائل الفلسطينية، القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية، وممثلو الأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية واللجان الشعبية وقوى الأمن الوطني الفلسطيني في بيروت، الذكرى 38 لمجزرة صبرا وشاتيلا.

وفی هذا السیاق، القی مسؤول الجبهة الشعبیة القیادة العامة، أبو کفاح غازی، کلمة قال فیها:" إن هذه المجزرة إرتکبت فی النهار من قبل العدو الصهیونی وفی المقدمة منهم السفاح شارون والتنسیق مع عملاء الکیان الصهیونی فی لبنان، هؤلاء العملاء الذین لم یستطیعوا إلا أن یکونوا فی الخندق المعادی لشعبنا الفلسطینی ،هؤلاء الرجعیات الذین تساوقوا مع العدو الصهیونی وکان لهم المذبحة والمجزرة ضد شعبنا الفلسطینی فی مخیمی صبرا وشاتیلا".

وأضاف:" هنالک مجزرة فی نفس الوقت ، مجزرة وجریمة سیاسیة ترتکب الیوم بحق شعبنا وقضیتنا، هذه المجزرة والجریمة التی ترتکب الیوم من انظمة عربیة بحق شعبنا تتساوق مع صفقة القرن التی أعلنها ترامب ضد قضیتنا".

بدوره قال أمین سر فصائل منظمة التحریر الفلسطینیة وحرکة فتح فی لبنان، فتحی أبوالعردات:" فی مثل هذا الیوم إرتکب العدو الصهیونی اثناء غزوه للبنان ولبیروت مع حلفائه وعملائه جریمة العصر، عندما استفرد بهذا المخیم صبرا وشاتیلا بعد خروج قوات الثورة الفلسطینیة من بیروت".

وأضاف:" کی لا ننسی الیوم نلتقی کی نؤکد علی ان هؤلاء المجرمین السفاحین القتلة یجب ان یقدموا الی العدالة حتی یتلقون عقابهم، هذه الجریمة التی شهد العالم أجمع فصولها ستبقی وصمة عار علی جبین العدو الصهیونی وعملائه الذین شارکوا معهم فی هذه المجزرة الرهیبة."

ووصف أبوالعردات التطبیع العربی الصهیونی بالمشهد المذل، مؤکداً:"إننا سنرد علیها نحن أبناء فلسطین بمزید من الوحدة والقیادة الوطنیة الموحدة التی جاءت نتاج اجتماعات رام الله وبیروت المقاومة".

رمز الخبر 1907715

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 6 =