إنجاز تبادل الأسرى نجاح كبير إنسانيا وسياسيا وعسكريا

أكد متحدث القوات المسلحة العميد يحيى سريع، اليوم الأربعاء، أن إنجاز المرحلة الأولى من تبادل الأسرى مع قوى العدوان نجاح كبير إنسانيا وسياسيا وعسكريا.

وأوضح العميد يحيى سريع لمراسل "المسيرة" في مطار صنعاء أن الإنجاز اليوم أتى نتيجة تحرك كبير من قائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي رغم التعنت الكبير من قوى العدوان.

وأشار إلى أن بعض الأسرى المحررين اليوم لهم قرابة 5 سنوات في الأسر لدى قوى العدوان، مؤكدا أننا نهتم بأسرى العدو ونقدم لهم الخدمات بعكس ما يقوم به الطرف الآخر.

وبارك لأسر الأبطال المحررين اليوم، مؤكدا بذل كل ما بوسعنا لإخراج كل أسرانا من سجون المحتلين.

وفي السياق أكد العميد يحيى سريع أن العدوان قلق من الاقتراب العسكري من مدينة مأرب، وهذا الأمر أدى للضغط عليهم في مسار التفاوض.

وأكد ناطق القوات المسلحة أن لدينا الجهوزية الكاملة في كل الميادين، ونحن حاضرون لعمليات كبيرة إن لم يتجاوب العدوان مع دعوات السلام وحقن الدماء.

ومن جانبه تقدم رئيس الوفد الوطني اليمني محمد عبد السلام اليوم الأربعاء، بالشكر والتقدير لسلطنة عمان على جهودها الإنسانية مع الشعب اليمني.

وقال عبد السلام في تغريدة له " بفضل الله وعونه وصل إلى صنعاء ما يقارب 240 شخصاً من أبناء الوطن ما بين جريح وعالق على متن طائرتين عمانيتين من بينهم الجرحى الذين خرجوا الى مسقط أثناء مشاورات السويد ولم تقم الأمم المتحدة بإعادتهم وفقا للاتفاق".

وأضاف: الشكر والتقدير لسلطنة عمان على جهودها الانسانية مع الشعب اليمني.

وكان قد وصل في وقت سابق اليوم، الجرحى والعالقين إلى مطار صنعاء الدولي على متن طائرتين عمانيتين، حيث حظوا باستقبال رسمي وشعبي كبيرين.

/انتهى/ 

رمز الخبر 1908592

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 7 =