عراقجي: المقترح الايراني يمكن ان يمهد للسلام بين باكو ويريفان

أكد السيد عباس عراقجي المبعوث الخاص لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية على دقة الاوضاع الحالية وانه يجب التسريع بحل النزاع الآذربيجاني - الارميني وان ايران بامكانها التمهيد لتحقيق السلام المنشود بينهما.

وبعد لقاءاته والمباحثات التي اجراها مع المسسؤلين في آذربيجان وروسيا وصل عباس عراقجي يوم امس الخميس الى يريفان عاصمة ارمينيا.

وبعد وصوله الى يريفان وخلال لقائه بالصحفيين اعلن عراقجي: انه اجرى محادثات مكثفة وايجابية في باكو وموسكو، وانه سييجري محادثات مع المسؤولين الارمنيين للوصول الى حل سلمي للحرب.

واضاف عراقجي: الظروف الحالية دقيقة ويجب اتخاذ قرار السلام باسرع مايمكن والعمل على فتح مسار السلام.

المبعوث الخاص للرئاسة الايرانية اضاف ايضا: مايبعث على الاسى ان اعداد خسائر الحرب في "قره باغ" في تصاعد، ونرى ضرورة التسريع لتعبيد مسار السلام، وان مقترح ايران للسلام بامكانه تحقيق هذا الشيئ.

واشار عراقجي الى مجاورة ايران لكل من البلدين واضاف: انه لدينا مقيمين من كلا البلدين يقطنون ايران ويعيشون على اراضيها الى جانب المواطنين الايرانيين بامان وسلام، وقد كان موقفنا باستمرار يتسم بالتوازن.

ولفت مبعوث رئاسة الجمهورية الاسلامية : في هذه الازمة نحن نعتقد ونلتزم بالمبادئ والقواعد الدولية، وان ايران قادرة على استثمار نواياها الحسنة وقدراتها لتحقيق السلام الدائم.

وتابع عراقجي: المقترح الايراني يرنو الى تحقيق السلام الدائم في المنطقة وآمل ان نتمكن من تحقيق هذا الهدف ذلك اننا نعتقد بان الجمهورية الاسلامية لديها من القدرات مايساعدها على تحقيق ذلك الهدف بمساعدة البلدان الاخرى.

رمز الخبر 1908989

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =