ماکرون یقف امام المحکمة الدولیة "لاهاي"

تقدمت منظمة التحالف الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب – حقوق، بشكوى امام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي ضد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بارتكاب جرائم ضد الانسانية وجرائم بث الكراهية والتحريض ضد المسلمين وضد الإسلام والقدح والذم بنبي المسلمين وسجلت الشكوى تحت الرقم 555ـ 2020 تاريخ 17تشرين الثاني.

وأفادت وکالة مهر للأنباء أن المنظمة شددت على ان الرئيس ماكرون يحمل كل الكراهية للإسلام والمسلمين ونبيهم محمد ومنذ وصول الرئيس الفرنسي إلى قصر الإليزيه، كان انشغاله دائمًا هو إهانة الدين الإسلامي بطريقة استفزازية غير مسبوقة.

  وأكدت رئيسة المنظمة المحامية مي الخنساء ان مواجهة هذا النوع من الكراهية يجب ملاحقته امام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي لان جريمته هي جريمة ضد الإنسانية وان خطاب الكراهية هو ليس حرية، لان حرية الفرد تنتهي حيث تبدأ حرية الآخرين ومعتقداتهم، وحرية التعبير لا يمكن أن تبرر الاستفزاز والاعتداء على الدين الإسلامي أكثر من ملياري شخص مدينون في العالم. واكدت على انه وفي الوقت الذي تستنكر فيه هذه الاستفزازات التي تسيء إلى حرمة الدين الإسلامي ونبي المسلمين، وحرصها على عدم الإفلات من العقاب لمن يرتكب جريمة كراهية ضد الآخر.

/انتهی/

رمز الخبر 1909540

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =