جانب من الإمكانات والقدرة العسكرية في مناورات الركن الشديد/ الجزء الثاني والأخير

أمر الله تعالى عباده المؤمنين أولي البأس الشديد الظاهرين على الطواغيت والمنصورين على عدوهم بإذن الله بأن "وَأَعِدُّوا لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ"، وعليه قامت المقاومة الفلسطينية بتطوير قدراتها النوعية والتسليحية وغيرها من القدرات التي ترهب العدو الواهن الزائل.

    

رمز الخبر 1910576

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =