الجميع مسؤول لدعم الحشد الشعبي وحمايته وتقويته

طالب امام جمعة بغداد بدعم الحشد الشعبي سياسيا وإعلاميا وثقافيا، مشيرا الى انه "علينا جميعا مسؤولية رعاية عوائل الشهداء والجرحى الذين قدموا فلذات أكبادهم لنعيش بأمن وأمان".

وأفادت وکالة مهر للانباء ان امام جمعة بغداد حجة الاسلام "محمد الحيدري" اصدر بيانا اليوم الاحد طالب فيه بدعم قوات الحشد الشعبي من قبل الحكومة والبرلمان والشعب العراقي.

وجاء في البيان:

في الليلة الماضية وفي أجواء البرد القارص، قام أبطال الحشد الشعبي بمواجهة التكفيريين الدواعش شرق محافظة صلاح الدين، مما أدى الى إستشهاد ثلة طاهرة من المجاهدين وجرح آخرين.

هذه الحادثة وما قبلها من العمليتين الانتحاريتين في العاصمة، تستدعي أن تكون وقفة جادة من قبل الحكومة والبرلمان لدعم الحشد الشعبي بالعتاد والموازنة والتجهيزات العسكرية المتطورة.

فالدواعش لازالوا وبدعم خارجي يتحركون وينشطون هنا وهناك. والحشد الشعبي هو الجهة الأفضل للوقوف أمام مخططات الأعداء، ولذا يتطلب من الجميع دعم الحشد الشعبي سياسيا وإعلاميا وثقافيا وكذلك علينا جميعا مسؤولية رعاية عوائل الشهداء والجرحى الذين قدموا فلذات أكبادهم لنعيش بأمن وأمان.

وأؤكد اخيرا أن الجميع مسؤول لدعم الحشد الشعبي وحمايته وتقويته.

رحم الله الشهداء الابرار وكتب الله العافية للجرحى وأنزل الله السكينة والصبر على عوائلهم.

/انتهى/

رمز الخبر 1911300

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 4 =