وقفة تضامنية في طهران احتفالا بانتصار المقاومة الفلسطينية

أحيا أهالي العاصمة طهران صباح اليوم السبت، وقفة تضامنية في ساحة فلسطين بالعاصمة طهران، دعماً لصمود الشعب الفلسطيني وتنديدا بالعنف والممارسات العدوانية، التي ینتهجها الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه أطلق المشاركون هتافات مؤيدة للقضية الفلسطينية، مؤکدین علی ضرورة مقاومتهم امام الغطرسة العالمية التي تقودها الولايات المتحدة وكیان الاحتلال الصهیوني.

ورفع المتظاهرون علمي فلسطين وحزب الله اللبناني ورددوا هتافات "الله اكبر" و " الموت لاميركا" و "الموت لاسرائيل" ، مؤكدين على ضرورة الدفاع عن القضية الفلسطينية ، داعیا الی الوحدة ضد الکیان الاحتلال.

وقام المتظاهرون بحرق العلم الصهیوني والأمريكي خلال المراسم.

وقال ممثل شؤون المساجد في فيلق الشهيد مفتح، "محسن کرماني" خلال المراسم: "إن قائد الثورة الاسلامية "اية الله العظمى السيد علي الخامنئي دعا في رسالته يوم القدس العالمي الشعب الفلسطيني إلى الحفاظ على وحدتهم امام الجرائم الصهیونیة وشهد الجميع في اليوم التالي ليوم القدس العالمي ان الشعب الفلسطيني من غزة والقدس والضفة الغربية وأماكن أخرى وقفوا امام الهجمات الصهيونية.

وقال: رغم أن مقاومة الشعب الفلسطيني أدت إلى استشهاد عدد كبير من الرجال والنساء والأطفال ، إلا أنها أعطتهم النصر. واليوم نرى أن كيان الاحتلال تتوسل إلى الشعب الفلسطيني لقبول وقف إطلاق النار ووافق على تسليم القدس للفلسطينيين بالإضافة إلى اتهاء قصف غزة.

وأضاف: "ان المقاومة التي استمرت 11 يومًا تمکنت من كسر هيمنة القبة الحديدية الصهیونیة کما ازاحت الستار عن القدرات الصاروخية والطائرات المسيرة لقوات المقاومة حتى يرى الجميع سقوط کیان الاحتلال في القدس ويؤمن بإمكانية تدمير هذا الکیان مؤکدا ان وعد قائد الثورة الاسلامية بتدمیر هذا الکیان سيتحقق في غضون 25 عاما.

/انتهى/

رمز الخبر 1914675

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 0 =