لقاح "فخرا" إنجاز استثنائي ونادر أنتجته القوات المسلحة

وصف مساعد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي، لقاح فخرا بأنه عمل استثنائي ورائع وقال: يمكن لعدد محدود من الدول في العالم صنع اللقاحات، ولحسن الحظ، فأن إيران باتت اليوم من الدول المصنعة للقاح كورونا .

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه اضاف ايرج حريرجي اليوم الأربعاء، في مراسم بدء المرحلة الثانية من التجربة السريرية للقاح فخرا الإيراني، أن لقاح فخرا عمل استثنائي ورائع أنتجته القوات المسلحة ويعد مفخرة للبلاد.

واشار الى أن عددا محدودا من دول العالم يمكنها صنع اللقاحات، ولحسن الحظ انضمت إيران إلى هذه الدول اليوم بسبب توصلها لانتاج العديد من اللقاحات.

ولفت حريرجي إلى أن المخرج الوحيد من أزمة كورونا التي لم نشهدها في المائة عام أو حتى القرون الماضية، هو استخدام اللقاحات وتحقيق مناعة القطيع الذي لا يمكن تحقيقه إلا من خلال اللقاحات.

وفي اشارة الى قضايا تتعلق بتوزيع لقاح كورونا قال مساعد وزير الصحة، أن بعض الدول المنتجة للقاح رفضت تقديمه حتى لجيرانها مثلا امريكا لم تعط اللقاح لكندا أو المملكة المتحدة التي امتنعت عن إعطاء اللقاح لفرنسا، موضحا ان العديد من البلدان لم تبدأ بالتطعيم بعد، وتم حقن عدد قليل في العديد من البلدان.

واعتبر مساعد وزير الصحة أن تطوير الصحة في تنمية الدول أمر مهم للغاية وأضاف: في المستقبل ستزداد حاجة البلاد للخدمات الصحية وإحدى مشاكل السنوات الخمس عشرة القادمة هي الحفاظ على المسنين، في هذه الحالة، فإن تعزيز النظام الصحي في البلاد ومواصلة دعم القوات المسلحة للشعب في ظروف كورونا أمر مهم للغاية.

انتهى

رمز الخبر 1915185

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 5 =