التواجد العسكري للقوى الدولية يخل بأمن المنطقة

اعتبر مندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية في اللجنة الخاصة للمحيط الهندي في منظمة الامم المتحدة حيدر علي بلوجي، ان التواجد العسكري للقوى الدولية والتوجه نحو سباق التسلح بانهما يخلان بامن المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن بلوجي قال في تصريحه له خلال اجتماع اللجنة الخاصة بالمحيط الهندي الذي يعقد كل عامين مرة بمشاركة مندوبي الدول الاعضاء في امانة منظمة الامم المتحدة: بعد 50 عاما من المصادقة على اعلان المحيط الهندي كمنطقة سلام، مازالت تزداد اهمية هذه المنطقة وان بعض التحديات مثل التواجد العسكري للقوى الدولية والتوجه نحو سباق التسلح يخلان بامن المنطقة.

واضاف المستشار الاول للبعثة الدبلوماسية الايرانية الدائمة في منظمة الامم المتحدة: انه وفقا لنص الاعلان فانه على القوى الكبرى انهاء تواجدها العسكري في هذه المنطقة وعدم ادخال الاسلحة النووية وسائر اسلحة الدمار الدمار اليها والعمل على محوها.

وتابع الدبلوماسي الايراني: ان اعلان المحيط الهندي يطلب كذلك من الاعضاء الدخول في اتحادات مدنية بدلا عن الدخول في اتحادات عسكرية وهو ما من شانه ان يكون مؤثرا للامن المستديم.

وقال: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية على استعداد لاداء دورها المهم لتحقيق هذا الهدف والتعاون مع سائر الدول./انتهى/

رمز الخبر 1915931

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =