تكرار استهداف قوات الحشد الشعبي جريمة بحق قواتنا

استنكر نائب مستقل في البرلمان العراقي استمرار استهداف قوات الحشد الشعبي على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا من قبل قوات التحالف الدولي بشكل متكرر.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن العهد نيوز، ان النائب المستقل في البرلمان العراقي، منصور البعيجي، قال اليوم الاربعاء ان: “هذا الاستهداف لقواتنا البطلة هو امر مقصود من قبل قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الامريكية من اجل اضعاف قواتنا على طول الشريط الحدودي مع سوريا والسماح للارهابيين بالدخول الى اراضينا من اجل زعزعة امننا الداخلي لانهم لايرغبون بالاستقرار الامني للبلد”.

واضاف ان الاستهداف المتكرر لقوات الحشد الشعبي على الشريط الحدودي هو امر مقصود الغاية منه السماح للدواعش والارهابيين بالتسلل الى اراضينا بعد ان تمت السيطرة على الحدود التي كانت مسرح ومرتع للارهابيين امام مراى قوات التحالف التي لم تتحرك لردعها وبعد ان تم فرض السيطرة على حدودنا من قبل قوات الحشد تتكرر حالات الاستهداف لهم من قبل قوات التحالف وبشكل مقصود وغير مبرر.

وبيّن البعيجي ان على الحكومة العراقية ان تتحرك سريعا ويكون لها موقف قوي مع قوات التحالف لردعها من استهداف قوات الحشد الشعبي وان لاتاخذ موقف المتفرج او اصدار البيانات الاعلامية الخجولة وابنائنا يستشهدون بسبب هذه الاعتدات المتكرر لذلك يجب ان يكون هنالك موقف سريع من قبل الحكومة ومنع هذا الاستهداف في المستقبل لان ضبط امن البلد يبدأ من ضبط حدودنا مع الدول الجوار.

/انتهى/

رمز الخبر 1917984

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 7 =