المشکلة الاولى في العالم الاسلامي تتمثل باستمرار زرع الفتنة وبث الفرقة فيه

صرح الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية "حجة الاسلام حميد شهرياري"، بأن المشکلة الاولى في العالم الاسلامي هي ان الاستكبار العالمي بقيادة امريكا والغرب يعمل باستمرار على زرع الفتنة وبث الفرقة في العالم الاسلامي لتبرير تواجده في المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن موقع التقريب، أنه اضاف حجة الاسلام شهرياري اليوم الاحد اننا اليوم نشهد اندلاع الحروب وسفك الدماء وانعدام سيادة الشعب الدينية وانتهاك حقوق المواطنين في بعض الدول الاسلامية لذلك عقد المؤتمر الدولي الخامس والثلاثين للوحدة الاسلامية تحت عنوان "الاتحاد الاسلامي، السلام واجتناب الفرقة والنزاع في العالم الاسلامي"،

وقال ان المشکلة الاولي في العالم الاسلامي هي ان الاستكبار العالمي بقيادة امريكا والغرب يعمل باستمرار على زرع الفتنة وبث الفرقة في العالم الاسلامي لتبرير تواجده في المنطقة والمشكلة الثانية هي وجود بعض العملاء في عدد من الدول الاسلامية الذين يمهدون الطريق لتواجد الظالمين في الدول الاسلامية حيث ان مصالحهم رهن بمصالح اعداء الاسلام ويعملون على ايجاد موطئ قدم لهولاء الاعداء من خلال تطبيع العلاقات معهم.

ومضی یقول المشکلة الاخرى تتمثل في جهل او خيانة بعض اتباع الدين الاسلامي المتطرفين بين الشيعة والسنة واهانة المقدسات من خلال تحريض على العنف والقتل و النهب.

ولفت الى ان ايجاد انظمة حكومية وعسكرية وامنية واقتصادية قوية والمقاومة بوجه الاستكبار العالمي سيسهم في معالجة هذه المشاكل.

/انتهى/

رمز الخبر 1919187

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 9 =