الجهة التي استهدفت منزل الكاظمي هي نفسها التي اعتدت على متظاهري الخضراء

اكد عضو تحالف الفتح محمد كريم البلداوي، الاثنين، ان الجهة التي استهدفت منزل رئيس حكومة تصريف الاعمال مصطفى الكاظمي هي ذاتها التي استهدفت المتظاهرين امام بوابة الخضراء، مطالبا بأن تكون اللجنة التحقيقية مهنية ومحترفة وتكشف الحقائق بشفافية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال كريم في حديث متلفز تابعته إن "الأجهزة الأمنية ومكافحة الشغب وعلى مدى 6 أيام قبل حادث الاعتداء على المتظاهرين كانت علاقتهم جيدة، وما حدث هو دخول عناصر مشبوهة قامت بحرق الخيم واطلاق عيارات نارية"، مبينا ان "منتسبي جهاز مكافحة الشغب لايحملون أي اسلحة نارية".

وأضاف ان "الجهة التي استهدفت منزل الكاظمي هي ذاتها التي استهدفت المتظاهرين امام بوابة الخضراء لاسباب معروفة هدفها اشعال الفتنة وتعويم الفوضى في البلد"، مطالبا بضرورة أن "تكون اللجنة التحقيقية مهنية ومحترفة وان تكشف كل الحقائق بشكل شفاف".

/انتهى/

رمز الخبر 1919575

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha