واشنطن ليست متقدمة في التكنولوجيا فرط الصوتية مثل موسكو وبكين

قال الفريق ديفيد طومبسون نائب قائد القوات الفضائية الأمريكية، إن الولايات المتحدة ليست متقدمة في التكنولوجيات فرط الصوتية، كما هو حال روسيا والصين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه نقلت صحيفة "بوليتيكو"، قوله في منتدى الأمن الدولي في هاليفاكس (كندا): "لسنا متقدمين في البرامج فرط الصوتية، مثل الصين وروسيا. وتسعى الولايات المتحدة لتخطي هذه الفجوة بسرعة كبيرة، لتتمكن من مواكبة قدرة بكين في هذا المجال".

وفي وقت لاحق، أضاف الجنرال الأمريكي للصحيفة، أن واشنطن تعمل على "تحديد نوع كوكبة الأقمار الصناعية" التي تحتاجها لتتبع الصواريخ فرط الصوتية.

وقال: "هذا تحد جديد، والأمر يكمن ليس في عدم وجود رد لدينا عليه، بل في حاجتنا فقط إلى فهمه، ومن ثم القيام بتصميمه وتنفيذه".

ووفقا له، لا يوجد جدول زمني لوضع مثل هذه الأقمار الصناعية في المدار، لكن الولايات المتحدة "تغير نهجها وتوقيتها بسرعة".

/انتهى/

رمز الخبر 1919862

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =