الرئيس الإيراني يؤكد عزم بلاده على تعزيز التعاون مع الدول الصديقة

أكد الرئيس الايراني حجة الاسلام "ابراهيم رئيسي" خلال استقباله لوزير الخارجية العُماني اليوم الاربعاء، ان حكومته عازمة على تعزيز تعاونها وعلاقاتها مع الدول الصديقة وبشكل خاص مع سلطنة عُمان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان الرئيس الايراني حجة الاسلام السيد إبراهيم رئيسي، شكر لدى استقباله وزير الخارجية العماني "بدر بن حمد البوسعيدي"، اليوم الأربعاء، سلطان عمان على دعوته الرسمية لزيارة عمان، قائلاً: "لاشك في أن هذه الأمور بامكانها ان تلعب دورا مؤثرا في تعزيز العلاقات بين البلدين وحل القضايا الإقليمية والدولية".

ولفت الرئيس الإيراني إلى أن مواقف الحكومة العمانية كانت متميزة ومتينة وتختلف بشكل كبير عن سلوك بعض دول المنطقة، مشيرا إلى أن اهتمام عمان بفلسطين واليمن والقضايا الإقليمية ملفت للنظر.

واكد الرئيس الايراني أن الحكومة العمانية تولي اهتمامًا لأمن المنطقة والعالم الإسلامي والمظلومين في غرب آسيا قائلاً: ان علاقاتنا مع سلطنة عمان جيدة ، ولكن هناك مجال لمزيد من التطور في مجال القضايا الاقتصادية والتجارية ، ويمكن الاستفادة من الطاقات الكبيرة لكلا البلدين في نمو العلاقات الاقتصادية والتجارية".

ودعا الرئيس الايرااني سلطان عمان لزيارة طهران ، مؤكدا ان : "إرادتنا وسياستنا في الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي تطوير التعاون مع الدول الصديقة ، وخاصة عمان".

ومن جانبه، أعرب وزير خارجية سلطنة عمان "بدر بن حمد البوسعيدي" عن تقديره لدعم الجمهورية الإسلامية الايرانية لجيرانها، وقال: "هناك علاقات ممتازة بين إيران وسلطنة عمان والتي استندت تاريخيا إلى الثقة والاحترام والتعاون المتبادل بما يخدم امن المنطقة والعالم .

وصرح وزير خارجية عمان: "بالتأكيد زيارتكم إلى عمان ستكون زيارة تاريخية وستحقق أهداف البلدين"، وقال ندعم دوما الطابع البراغماتي لكم في كل ما تفعله، وسنسعى بالتأكيد لترجمة نهجك في توسيع العلاقات.

/انتهى/

رمز الخبر 1922156

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =