الرئيس الايراني يدين صمت وتقاعس الدول الغربية التي تدعي حقوق الإنسان

علق الرئيس الإيراني آية الله ابراهيم رئيسي، اليوم الإثنين، على الإعدامات الجماعية الأخيرة في السعودية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه حول إعدام الأبرياء، قال الرئيس الايراني: "ان تطبيق الدول الغربية للمعايير المزدوجة واستغلال مفهوم حقوق الإنسان، وكذلك صمت وتقاعس الدول التي تدعي حقوق الإنسان تجاه هذه الممارسات هو أمر مُدان، وعلامة على نفاق تلك الدول في الاستغلال السياسي لمفهوم حقوق الإنسان لتحقيق أطماعها السياسية وضد الحكومات المستقلة".

وفي كلمة خلال المجلس الأعلى للشباب، أضاف آية الله رئيسي: "إن المنظمات الدولية ووسائل الإعلام الحرة والمؤسسات ذات الصلة يجب أن تخرج عن صمتها".

جدير بالذكر ان المجزرة التي نفذها النظام السعودي كانت بحق شباب كانوا يمارسون حقّهم المشروع في التعبير عن الرأي.

/انتهى/

رمز الخبر 1922565

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =