حماية الأقصى واجب وطني وديني

شدد مسؤول مكتب شؤون القدس في حركة حماس، هارون ناصر الدين، على أن حماية الأقصى واجب وطني وديني ودعوات المستوطنين لاقتحامه وتهويده محاولات يائسة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال إنّ الدعوات الصهيونية المحمومة لتدنيس المسجد الأقصى المبارك الأحد والإثنين القادمين (5 و6 حزيران)، محاولات يائسة لتهويده وفرض "السيادة" فيه، ضمن مخططات الاحتلال لتثبيت "التقسيم الزماني والمكاني".

وأضاف إننا إزاء هذا الواقع الذي يحاول المستوطنون فرضه في المسجد الأقصى نؤكد أنَّ حماية مسجدنا وشد الرحال إليه والرباط في جنباته، واجب وطني وديني، سيبقى أهلنا في القدس والضفة والداخل المحتل أمناء عليه أوفياء له في كل الأوقات.

وأردف إن حملات الاعتقال والإبعاد والتضييق على المصلين ومنعهم من الوصول للأقصى، ستزيد شعبنا إصرارًا على الوصول إليه والدفاع عنه.

/انتهى/

رمز الخبر 1924287

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 3 =