تعامل اميركا مع الشعب الايراني كان دائما عدوانيا

اعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام تعامل اميركا مع الشعب الايراني بانه كان دائما عدوانيا وذلك في مقابله مع شبكه " سي.ان.ان" .

 وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام " اكبر هاشمي رفسنجاني " اكد ذلك في لقاء اجرته معه " كريستين امان بور" مراسله شبكه " سي.ان.ان" مشيرا الي تصريحاته معها قبل عده اعوام التي شدد فيها علي ان اميركا واصلت نهجها العدواني ضد الشعب الايراني سواء قبل انتصار ثورته الاسلاميه او بعدها.
 وشدد " هاشمي رفسنجاني " علي ان الاداره الاميركيه التي كانت تدعم النظام الملكي المقبور قد اعتمدت سياسه عدوانيه للغايه ضد ابناء الشعب الايراني مشيرا الي ان هذه السياسه استمرت بعد انتصار الثوره الاسلاميه بحجم اكبر موضحا انه قد نصح ساسه البيت الابيض بتغيير سلوكهم وتعاملهم مع هذا الشعب النبيل.
 واعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام الحوار الذي جري بين ايران والدول الاوروبيه الثلاث (المانيا وفرنسا وبريطانيا) قبل اسبوعين وموافقه اميركا علي انضمام الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه بمنظمه التجاره العالميه خطوه ايجابيه وصحيحه معربا عن امله في ان يغير مسوولو الاداره الاميركيه سلوكهم ازاء طهران.
 واكد " هاشمي رفسنجاني " بعض القرارات التي اتخذتها واشنطن بمافيها الموافقه علي انضمام ايران لمنظمه التجاره او غيرها غير كافيه مشيرا الي انه دعا اقطاب البيت الابيض في مقابلته معها قبل حوالي عشره اعوام الي اعاده الاموال الايرانيه في المصارف الاميركيه الي الشعب الايراني وراي ان هذا القرار من شانه ان يظهر ان اميركا تحاول تغيير وجهه نظرها ازاء ايران. / انتهي/

رمز الخبر 195625

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 6 =