آصفي: هذه التخرصات ناجمه عن التخبط الذي تواجهه اميركا حاليا

اعتبر المتحدث باسم وزاره الخارجيه التخرصات التي اطلقها المتحدث باسم البيت الابيض ضد الرئيس المنتخب ناجمه عن التخبط الاميركي.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان المتحدث باسم وزاره الخارجيه " حميد رضا آصفي " وصف اطلاق المتحدث باسم البيت الابيض " ميك كليلان " تخرصات ضد الرئيس المنتخب " محمود احمدي نجاد " بانه دليل علي عجز المسوولين الاميركيين عن تفهم ابسط الامور بالرغم من اجهزتهم الامنيه المعقده.
 واكد " آصفي " ان هذا العجز ادي الي ان تسقط اميركا في العديد من المستنقعات التي كلفتها الكثير من الهزائم والاخفاقات المتعدده لدي الراي العام العالمي وفضيحتها امام الشعوب وراي ان العراق يعتبر نموذجا واضحا لهذا التخبط.
 وفند المتحدث باسم وزاره الخارجيه التهم التي تكيلها الاداره الاميركيه ضد الرئيس المنتخب " محمود احمدي نجاد " التي تزعم مشاركته في احتلال وكر التجسس الاميركي في طهران مشيرا الي ان المصادر الاميركيه ايضا اكدت عدم وجوده في ذلك الوقت.
 وشدد " آصفي " علي ان اطلاق مثل هذه التخرصات علي وشك نقل اداره شوون البلد الي الرئيس الجديد انما ينم عن تخبط اميركا وعجزها امام السياسه المستقله التي تعتمدها الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه وتجاهل الشعب الايراني للمطاليب العاجزه التي توجهها واشنطن الي هذا الشعب لمقاطعه الانتخابات. / انتهي/  

 

رمز الخبر 211999

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 8 =