آصفي يدين الاعمال الارهابيه ضد مسجد بمدينه خانقين في العراق

دان المتحدث باسم وزاره الخارجيه الاعمال الارهابيه ضد مسجد بمدينه خانقين العراقيه وقدم تعازيه ومواساته لذوي ضحايا هذه الاعمال الاجراميه.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان المتحدث باسم وزاره الخارجيه " حميد رضا آصفي " قدم مواساته لعوائل ضحايا الانفجارات الارهابيه التي استهدفت مسجدين في مدينه خانقين والتي اسفرت عن استشهاد وجرح عدد كبير من المصلين يوم امس الجمعه.
 وشجب " آصفي " هذه الاعمال الاجراميه بشده مشيرا الي ان الارهابيين يرتكبون مثل هذه الجرائم حتي في محل العباده والاماكن المقدسه ضد الابرياء العزل ليثبتوا طبيعتهم الارهابيه التي تتعارض والمباديء الانسانيه التي يعتمدها الاسلام.
 ودعا المتحدث باسم وزاره خارجيه في الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه الشعب العراقي الي التحلي باليقظه سيما وان الهدف من ارتكاب هذه الجرائم هو اثاره الفرقه بين صف هذا الشعب المسلم.
 وحمل " آصفي " قوات الاحتلال مسووليه الانفلات الامني الذي يشهده العراق في الوقت الحاضر والمجازر التي يرتكبها الارهابيون ضد العراقيين العزل يوميا داعيا اياها الي توفير الارضيه لتشكيل الموسسات العراقيه الشعبيه المستقله لكي يودي ابناء الشعب العراقي دورهم في تحديد مصيرهم بانفسهم. / انتهي/  

 

 

رمز الخبر 255349

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =