القضاء العراقي يؤكد اعدام اي مدان في قضية الدجيل خلال 30 يوما

اكد المدعي العام في المحكمة الجنائية العراقية العليا "جعفر الموسوي " اليوم الاحد ان حكم الاعدام سينفذ في حال صدوره في اي مدان من المتهمين الثمانية وبينهم طاغية العراق المخلوع صدام في قضية الدجيل.

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان الموسوي قال في تصريحات للتلفزيون العراقي الحكومي " في حال صدور قرار حكم (بالاعدام) من قبل المحكمة على اي من المتهمين في قضية الدجيل فان قانون المحكمة اوضح انه لا بد من تنفيذ حكم الاعدام خلال مدة ثلاثين يوما بعد مصادقة هيئة التمييز التابعة للمحكمة " .
 وتضم المحكمة الجنائية العليا هيئة للتمييز ترجع اليها المصادقة النهائية على الاحكام او نقضها وطلب اعادة المحاكمة .
 واضاف " من ينفذ فيه حكم الاعدام تسقط عنه المحاكمة في القضايا الاخرى ", في اشارة الى قضايا الانفال وحلبجة والمقابر الجماعية, موضحا انه " عندما يحين اوان القضية الاخرى فانه سيتم محاكمة بقية المتهمين الذين هم على قيد الحياة " .
 وتستانف اليوم الاحد جلسات محاكمة الديكتاتور العراقي المخلوع صدام وسبعة من معاونيه في قضية الدجيل التي وقعت احداثها عام 1982  وقد عقدت الجلسة الرابعة عشرة في 29 من الشهر الماضي في حضور صدام والمتهمين
السبعة .
 واعترف الطاغية صدام آنذاك بتجريف البساتين وتدميرها ردا على تعرض موكبه لهجوم في بلدة الدجيل الشيعية./انتهى/
رمز الخبر 302234

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =