رئيس الجمهورية : كل شيء مهيأ لانهيار الكيان الصهيوني

اعتبر رئيس الجمهورية ان احد الاسباب الرئيسية لتهديدات القوى العظمى ضد ايران في المجال النووي هو دعمهم للكيان الصهيوني , مؤكدا ان كل شيء في الوقت الحاضر مهيا لانهيار الكيان الصهيوني.

وذكر موفد وكالة مهر لانباء الى محافظة كلستان /شمال/ ان الدكتور محمود احمدي نجاد اشار في كلمة القاها عصر اليوم في الاجتماع الحاشد لاهالي مدينة راميان الى الدعم اللامحدود لاعداء الشعب الايراني للانظمة الدكتاتورية وخاصة الكيان الصهيوني وقال : ان الكيان المحتل للقدس اقيم بغية زعزعة الامن وايجاد النزاع في المنطقة , واذا استتب الاستقرار في المنطقة يوما ما فهذا يعني موت هذا الكيان.
واضاف : الاعداء يعارضون من جهة حصول شعبنا على الطاقة النووية ومن جهة اخرى يريدون حرف اذهان الشعب عن القضية الرئيسية فلسطين من اجل اتاحة الفرصة لاستمرار بقاء الكيان الصهيوني.
واكد رئيس الجمهورية ان كل شيء مهيأ حاليا لسقوط الكيان الصهيوني موضحا ان احد الاسباب الرئيسية لتهديد القوى العالمية ضد ايران في المجال النووي هو بسبب الكيان الصهيوني من اجل ان يستمر هذا الكيان بالبقاء , غافلين عن ان الشعب الايراني اضافة سيواصل طريقه حتى النهاية للحصول على الطاقة النووية , فانه لن يصرف اهتمامه عن القضية الفلسطينية مطلقا.
واعتبر رئيس الجمهورية الكيان الصهيوني مفتاح هيمنة الدول الاستكبارية على المناطق الاسلامية , مؤكدا ان اية ضربة توجه الى الكيان المحتل فانها ستزعزع ركائز الاستكبار العالمي./انتهى/  
رمز الخبر 303881

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =