الشرطه الماليزيه تستخدم مدافع المياه في وقف احتجاج علي ارتفاع اسعار الوقود

استخدمت الشرطه الماليزيه مدافع المياه اليوم الاحد في تفريق المظاهرات التي جرت احتجاجا علي ارتفاع اسعار الوقود .

 ونقلت وكاله مهر للانباء عن رويترز ان ذلك ياتي ضمن سلسله احتجاجات نادره ضد الحكومه في العاصمه الماليزيه كوالالمبور حيث جري اعتقال سبعه اشخاص علي الاقل خلال الاحتجاج الذي جري خارج برجي بتروناس اللذين يتكوم كل منهما من 88 طابقا. 
  وردد المتظاهرون الذين بلغ عددهم نحو 300 متظاهر شعارات مناهضه للحكومه وطالبوا بخفض اسعار الوقود فيما استخدمت الشرطه التي كان بعض افرادها يمتطون جيادا مدافع المياه حينما تجاهل المتظاهرون اوامر لهم بالتفرق  .
 وقال الامين العام لموتمر عمال ماليزيا " ج  راجاسيكاران " ان الاحتجاج كان سلميا ولم يتسبب احد في اضطرابات ولانري اي سبب للاعتقالات ان حكومتنا غير متسامحه ابدا مع التظاهرات السلميه " . 
  ورفعت الحكومه الشهر الماضي اسعار البنزين والديزل بنحو 20 بالمائه في اطار خطه طويله المدي لاقتطاع 2ر1 مليار دولار هي قيمه الدعم للوقود .
 ومنذ اكتوبر تشرين الاول عام 2004 ارتفع سعر البنزين بنسبه 40 بالمائه فيما تضاعف سعر الديزل ونفذت احزاب المعارضه عده احتجاجات بعد الزياده الاخيره في اسعار الوقود هذه اول احتجاجات كبيره ضد الحكومه منذ اواخر التسعينيات حينما ادت الازمه الماليه والسياسيه الي احتجاجات في الشارع. / انتهي/  


                                       

 

رمز الخبر 305663

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =