الدول الست لازالت مختلفة حول العقوبات على ايران

لم تنجح دول مجموعة (5+1) في الإتفاق مساء أمس الثلاثاء خلال إجتماعها في باريس على مشروع قرار لفرض عقوبات على ايران بسبب أنشطتها النووية المدنية.

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان وزارة الخارجية الفرنسية اصدرت بيانا بعد اجتماع مجموعة الدول الست العظمى في مقرها مساء أمس في باريس والذي استمر عدة ساعات, قالت فيه ان الدول الست لم تتوصل الى اتفاق حول العقوبات على طهران , مشيرة في الوقت نفسه الى تحقيق "تقدم " والى استمرار المشاورات .
 وحسب مصدر دبلوماسي فان روسيا أصرت مساء امس الثلاثاء على معارضتها فرض عقوبات فردية يريدها خصوصا الامريكيون .
 وأوضح البيان ان ممثلي الدول الست (امريكا وروسيا والصين وفرنسا والمانيا وبريطانيا) "اجروا نقاشا معمقا حول مشروع القرار" الذي سيتم رفعه الى مجلس الامن الدولي لفرض عقوبات على طهران بسبب أنشطتها النووية المدنية .
 وأعترف البيان بان "مسائل كثيرة ما تزال عالقة وسنواصل التفكير بشأنها خلال الايام المقبلة ", مشيرا الى ان الدول الست "هي الآن قريبة من النهاية في هذه العملية ".
 وقال ايضا ان "المرحلة المقبلة ستكون في نيويورك " ولكنه لم يعط ايضاحات اضافية .
 وينص مشروع القرار الذي أعده الاوروبيون على فرض عقوبات اقتصادية على طهران في المجالات المرتبطة بالملف النووي والصواريخ الباليستية وكذلك فرض عقوبات فردية, كمنع سفر الاشخاص المرتبطين بهذه الانشطة وتجميد ارصدتهم في الخارج ./انتهى/

رمز الخبر 417147

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha