حداد عادل علي العالم ان يدرك بان ايران لاتسعى لاستخدام الطاقة النووية لأغراض عسكرية

قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي غلام علي حداد عادل اننا نطمئن العالم بأننا لا نسعى لإستخدام الطاقة النووية لأغراض عسكرية, متساءلا عن القانون الدولي الذي يوجب كسب ثقة اميركا.

 وأفادت وكالة مهر للانباء ان حداد عادل أشاد في بداية الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامي اليوم باليوم الوطني للتكنولوجيا النووية الذي صادف أمس الاثنين, قائلا "لقد أعلن رئيس الجمهورية رسميا في نطنز أمس بأن ايران أصبحت من الدول المنتجة للوقود النووي, وبهذا نهنئ شعبنا العظيم وقائد الثورة الاسلامية على هذا الانجاز, ونشكر الحكومة على جهودها ومساعيها التي ساهمت في تحقيق هذا الانجاز ".
 وأشار حداد عادل الى قول أحد المسؤولين الاميركيين عن سبب معارضة حكومة بلاده لحق ايران في استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية, بان واشنطن لا تثق بايران, قائلا "هنا علينا ان نسأل أي القوانين الدولية تتضمن شرط الحصول على ثقة اميركا, وماهو المعيار الذي يتحدد وفقه حصول ثقة اميركا بإيران او بأي بلد آخر ".
 وأوضح رئيس مجلس الشورى الاسلامي بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تمارس أنشطتها حسب قوانين الوكالة الدولية للطاقة الذرية, لافتا الى ان مفتشي الوكالة الدولية أيضا أعلنوا عدم وجود انحراف في البرنامج النووي الايراني عن أهدافه السلمية ./انتهى/

رمز الخبر 468261

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =