هدد امين عام جبهة المشاركة محمد رضا خاتمي بمقاطعة الانتخابات التشريعية المقبلة.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن مقابلة اجرتها وكالة الصحافة الفرنسية مع خاتمي قوله : اذا استمر الوضع على هذا المنوال فسوف لن يبقى اي مرشح كما ان الشعب ليس مستعدا للمشاركة في الانتخابات , ملفتا الى احتمال مقاطعة الانتخابات العامة.
واضاف امين عام جبهة المشاركة : لقد طلبنا من رئيس الجمهورية والحكومة ان يقفا بوجه رفض اهلية مرشحي الانتخابات وان لا تكون الجهة المسؤوله عن اقامة الانتخابات غير ديمقراطية.
واعرب خاتمي عن اعتقاده بان قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى الخامنئي غير موافق على اداء مجلس صيانة الدستور في رفض اهلية المرشحين , متوقعا ان يعيد مجلس صيانة الدستور النظر في قراراته.
واشار امين عام جبهة المشاركة الى ان شقيقه رئيس الجمهورية يعتبر مسؤولا  حسب الدستور وان قراره بهذا الشان ستبين مدى جديته بتطبيق القانون.
ورأى محمد رضا خاتمي ان تنعكس تداعيات هذ ه الازمة على علاقات ايران مع الدول الاجنبية.
وحول رفض اهليته اعتبر خاتمي ان جميع الاصلاحيين تم شطبهم من قوائم المرشحين ولم يبق سوى المحافظين./انتهى/

 

رمز الخبر 51397

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =