نائب أميركي يتهم السعودية بتمويل الإرهاب

قال النائب الديمقراطي الأميركي انتوني وينر إن السعودية هي الرقم الواحد في تمويل الإرهاب في الشرق الأوسط وهي تقوم بتصدير المسلحين الى العراق.

وافادت وكالة مهر للانباء ان انتوني وينر Anthony Weiner الذي يعارض صفقة الاسلحة الاميركية للسعودية ودولا عربية اعتبرفي حديث لـمحطة  CNN ، أن إتمام هذه الصفقة يعني مكافأة لاعبين في المنطقة يدَعون أنهم حلفاء لأميركا لكنهم لم يتصرفوا كذلك، مشيراً إلى أن السعودية تصدرأسوأ مشاكلها الإرهابية وتقوم بالقليل للتخفيف من ذلك. وأضاف النائب الاميركي وينر : أن السعوديين كانوا محرك التمويل لكل ما يجري في المنطقة ولم يبدوا أي قدرة أو رغبة لمساعدة الأميركيين على مواجهة التحديات التي تواجههم بل زادوا في تفاقهما.
وتابع "كنا في طور الاعتقاد بأننا كلما سلحنا المنطقة كلما كانت الأمور أفضل، لكن ذلك غير صحيح"، مضيفاً أنه يعارض أيضاً صفقة السلاح مع إسرائيل.
وأشار إلى أن الأميركيين يسيرون في الاتجاه الخاطئ بتسليح السعودية وتقديم الأسلحة للإسرائيليين حتى يستطيعوا الاستمرار، معتبراً أن ما تقوم به أميركا هو تحويل الأسلحة إلى منطقة لا تملك أدنى فكرة أين ستصل هذه الأسلحة في السنوات القادمة.
ورأى وينر ان ما لا يجب القيام به هو توفير المزيد من الأسلحة لبلدان تملك الكثيرمنها، لافتاً النظر إلى أنه إذا أراد السعوديون مساعدة أميركية فعليهم أن يكونوا أهلا لها وعليهم البدء بتغيير سلوكهم وبمساعدة أميركا بوقف تمويل الإرهاب ووقف تصدير الوهابية عبر العالم وأن يبدأوا بالتصرف كحلفاء أفضل لأميركا لأنهم كانوا يعملون بوجهين سابقا./انتهى/
رمز الخبر 528436

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =