وزير الداخلية : على دول الجوار العراقي عدم اعطاء ذريعة للاجانب للتدخل في المنطقة

دعا وزير داخلية الجمهورية الاسلامية الايرانية في الاجتماع الرابع لوزراء داخلية الجوار العراقي الذي عقد في الكويت الى عدم اعطاء ذريعة للاجانب للتدخل في شؤون العراق والمنطقة.

وافادت وكالة مهر للانباء ان وزير الداخلية مصطفى بور محمدي وزير الداخلية والوفد المرافق له وصل يوم الثلاثاء الى الكويت للمشاركة في الاجتماع الرابع لوزراء داخلية دول الجوار العراقي وكان في استقباله الشيخ جابر مبارك نائب رئيس الوزراء ووزيري الدفاع والداخلية وكذلك السفير الايراني في الكويت.
واكد وزراء داخلية الدول المشاركة في الاجتماع على اهمية هذا المؤتمر في احلال الامن والاستقرار في العراق.
بدوره اشار وزير الداخلية الايراني مصطفى بورمحمدي الى اهمية هذا الاجتماع في استتباب الامن على الصعيد الاقليمي , معتبرا ان السبب الرئيسي لانعدام الامن والاستقرار في العراق هو تواجد القوات الاجنبية في العراق والمنطقة , واشار الى دور الدول الاجنبية في تدهور الاوضاع الامنية في العراق.
واكد ضرورة استخدام جميع دول المنطقة امكانياتها وتجنب الاجراءات غير المدروسة من اجل عدم اعطاء ذرائع للقوى الاجنبية للتدخل في شؤون المنطقة , بهدف تعزيز الامن والاستقرار في العراق.
واشار كذلك الى محاولات القوى الاستكبارية لتشويه صورة الاسلام والمسلمين , مطالبا باتخاذ اجراءات ايجابية للتصدي لترويج ثقافة التفرقة من قبل الجماعات الطائفية المتعصبة.
واعلن وزير الداخلية التزام الجمهورية الاسلامية الايرانية باتخاذ اجراءات انسانية والمساعدة في احلال الامن في العراق.
والتقى وزير الداخلية الايراني امس على هامش الاجتماع مع نظرائه وزراء الداخلية التركي والسوري والسعودي وبحث معهم القضايا ذات الاهتمام المشترك.
كما اجتمع بورمحمدي صباح اليوم مع نظيريه وزيري الداخلية العراقي والكويتي./انتهى/

رمز الخبر 574522

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 7 =