حسيني : اجراء ايران للمناورات الدفاعية امر مألوف وعادي

اكد المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية ان مناورات الرسول الاعظم (ص) الدفاعية الجارية في الخليج الفارسي هي امر مألوف وعادي.

وافادت وكالة مهر للانباء ان سيد محمدعلي حسيني قال في تصريح ادلى به حول الضجة الاعلامية التي اثارتها بعض الدول الغربية ووسائل اعلامها حول المناورات الدفاعية التي تجريها القوات المسلحة للجمهورية الاسلامية الايرانية , مضيفا : ان التكهنات غير المنصفة والتحليلات الانتهازية ازاء الاستعدادات الدفاعية لقوات الجمهورية الاسلامية الايرانية هي نظرة دعائية مغرضة تخدم الكيان الصهيوني.
واشار المتحدث باسم وزارة الخارجية الى المناورات العسكرية والتهديدات المتتالية لمسؤولي الكيان الصهيوني ووسائل اعلامه الرسمية والتي يوجهها منذ مدة طويلة بشكل مكثف وواسع , قائلا : ان تجاهل الممارسات العدائية والتهديدات المختلفة للكيان الصهيوني من قبل المسؤولين الامريكيين وبعض حلفائهم الغربيين , دليل على التغاضي المتعمد والسافر من قبل هذه الدول تجاه المصادر الرئيسية للتهديد والمخاوف ازاء امن واستقرار المنطقة.
واستهجن المتحدث باسم وزارة الخارجية هذه السياسة ووصفها بانها خاطئة وغير عادلة.
ولفت حسيني الى العلاقات المتنامية والراسخة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ودول المنطقة ودور طهران البناء والايجابي في تعزيز السلام والاستقرار على الصعيدين الاقليمي والعالمي , مضيفا : ان المناورات الدفاعية التي تجريها الجمهورية الاسلامية الايرانية هي امر مألوف وعادي من اجل المحافظة على الجاهزية القتالية وتعزيز امكانيات الردع للدفاع عن وحدة الاراضي والسيادة الوطنية ومواجهة اي تهديد محتمل.
واشار المتحدث باسم وزارة الخارجية الى المحاولات الشريرة والمضللة التي تقوم بها الدول الاخرى للتدخل وزعزعة الاستقرار لتعكير اجواء الصداقة والمودة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ودول الجوار , واعتبرها عديمة الجدوى./انتهى/   

 

رمز الخبر 714302

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha