قشقاوي يبحث مع نظيره السوداني قضية دارفور والازمة الاقتصادية العالمية

اكد المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية ونظيره السوداني على ضرورة تنمية التواصل الاعلامي بين البلدين بشأن الاوضاع في العراق وافغانستان، وتبادلا وجهات النظر حول قضية دارفور والازمة الاقتصادية العالمية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان حسن قشقاوي المبعوث الخاص والمتحدث باسم وزارة الخارجية الذي يزور العاصمة السودانية الخرطوم، مع وفد من رؤساء تحرير وسائل الاعلام والصحف الايرانية، عقد صباح اليوم الاثنين جولته الثانية من المحادثات مع نظيره السوداني.
واشار الجانب السوداني في هذه المحادثات الى الحق المشروع لايران باستخدام الطاقة النووية للاغراض السلمية، والضغوط الغربية المجحفة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية المترافقة مع اثارة الشائعات والممارسات الاعلامية غير المسؤولة، مؤكدا ضرورة التعاون الاعلامي بين ايران والسودان والعالم الاسلامي من اجل تبيين الحقائق والتطور الذي تحققه الدول الاسلامية.
كما اكد قشقاوي خلال هذا اللقاء، ضرورة إدخال مذكرة التفاهم بشأن التعاون الاعلامي والتي ستوقع بين البلدين، حيز التنفيذ، معلنا استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لبذل العون وتبادل وجهات النظر والنشر الاعلامي للحقائق في السودان وتبيينها للعالم عبر وسائل الاعلام الايرانية والتعاون في مجال الدبلوماسية العامة، داعيا مدير وكالة الانباء السودانية لزيارة طهران./انتهى/

رمز الخبر 776730

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =